علامات اقتراب الموت التي يجهلها الكثير من الناس

****
الموت هو نهاية حتمية لكل انسان اليكم بعض علامات من الله تؤكد انك ستموت قريبا ، حيث ان من نعم الله على الأنسان انه لم يخبرة بموعد موته ولكن يرسل إلينا بعض العلامات ولكن الكثير يغفلها ومنها :

1- يرسل الله عز وجل العديد من الرسائل للأنسان منها موت الجيران او الأقارب ،وهذا ما قاله ملك الموت لسيدنا داوود علية السلام واكد علية ان هذه تعتبر من علامات اقتراب الموت .

2- ومن اهم العلامات الذى قالها رسولنا الكريم هى شيب شعر الرأس ، حيث عندما يكبر الأنسان ويبدأ شعرة بالشيب فهذا يدل على اقتراب الموت ، حتى ولو تاخر فإنة قادم لا محال ولذلك يجب الأستعداد للموت فى كل وقت .

3- كما ان من علامات الموت أيضا هى انحناء الظهر وهذا يدل على تقدم العمر ، وهذه من علامات الموت الذى قالها ملك الموت لسيدنا داوود عندما طلب من الله عز وجل علامات تدل على اقتراب موعد موتة  ، كما سأله ملك الموت ألم ينحنى ظهرك ،ألم يمت جارك ،ألم يشيب شعرك ،فهذة العلامات الثلاثة يرسلها الله للعباد يوميا لكى يعلموا ان الموت قريب ولكنهم يغفلوا عن تلك العلامات نسأل الله تعالى أن يحسن خاتمتنا جميعا ولا يقبضنا الا وهو راض عنا.
الموت هو نهاية حتمية لكل انسان اليكم بعض علامات من الله تؤكد انك ستموت قريبا ، حيث ان من نعم الله على الأنسان انه لم يخبرة بموعد موته ولكن يرسل إلينا بعض العلامات ولكن الكثير يغفلها ومنها :

1- يرسل الله عز وجل العديد من الرسائل للأنسان منها موت الجيران او الأقارب ،وهذا ما قاله ملك الموت لسيدنا داوود علية السلام واكد علية ان هذه تعتبر من علامات اقتراب الموت .

2- ومن اهم العلامات الذى قالها رسولنا الكريم هى شيب شعر الرأس ، حيث عندما يكبر الأنسان ويبدأ شعرة بالشيب فهذا يدل على اقتراب الموت ، حتى ولو تاخر فإنة قادم لا محال ولذلك يجب الأستعداد للموت فى كل وقت .

3- كما ان من علامات الموت أيضا هى انحناء الظهر وهذا يدل على تقدم العمر ، وهذه من علامات الموت الذى قالها ملك الموت لسيدنا داوود عندما طلب من الله عز وجل علامات تدل على اقتراب موعد موتة  ، كما سأله ملك الموت ألم ينحنى ظهرك ،ألم يمت جارك ،ألم يشيب شعرك ،فهذة العلامات الثلاثة يرسلها الله للعباد يوميا لكى يعلموا ان الموت قريب ولكنهم يغفلوا عن تلك العلامات نسأل الله تعالى أن يحسن خاتمتنا جميعا ولا يقبضنا الا وهو راض عنا.

اقرأ ايضاً

loading...

الأكثر قراءة

انضم إلى هذه المجلة

أرشيف المدونة الإلكترونية

المتواجدون الآن

يتم التشغيل بواسطة Blogger.