خبر كارثي : انهيار سد النهضة ودمار مؤكد سيصيب الجميع ! سترك يا رب

سد النهضة يواجه حالياً كارثة خطيرة حيث أنه على وشك أن ينهار بنسبة كبيرة ، وهذا السد يعتبر أحد الأسباب الأساسية التي أدت إلى حدوث خلافات كبيرة بين الدول الواقعة على ضفاف نهر النيل وبالأخص مصر واثيوبيا والسودان لأن هذا السد تم بناءه مع رفض مصر لهذا القرار لأنه بذلك سيؤدي إلى تحديد نصيب مصر من مياه النيل على الرغم من أن مصر تتمتع بإمتلاك 85% من المياه المحتجزة ولكن أتى هذا السد حتى يقوم بالسيطرة على مياه النيل ويقوم بالتأثير على حصة كل من مصر والسودان.
وبالنسبة للسودان فإنها لم تجد مخرجاً لتلك المشكلة لأنها بعد أن تم بناء هذا السد قامت بإعلان أنها تريد أن تبني سد أخر لتحجز قدراً من مياه النيل، ولحسن الحظ جائت كل الظروف لصالح مصر في النهاية حيث أنه في الفترة الأخيرة أصبح سد النهضة الأثيوبي على وشك الإنهيار نتيجة السيول الشديدة التي تتعرض لها أثيوبيا الآن.
من جهة أخرى أكد خبير المياه التابع للأمم المتحدة أحمد فوزي أن حالة الجو السيئة الواقعة في أثيوبيا الآن سوف تؤدي إلى هدم سد النهضة وستدمر الكثير من منشئات الدولة.
كما قال الدكتور أحمد الشناوي أن سد النهضة سينهار وأن هذا الإحتمال كبير جداً لأن السد قد تم بناءه على أرض ذات فوالق صخرية وإذا تم ملئ هذه الفوالق بالماء من السيول سوف يدمر السد على الفور، كما قال الخبراء أنه إذا حدث ذلك فسوف يؤدي إلى دمار هذه المنطقة كلها.
سد النهضة يواجه حالياً كارثة خطيرة حيث أنه على وشك أن ينهار بنسبة كبيرة ، وهذا السد يعتبر أحد الأسباب الأساسية التي أدت إلى حدوث خلافات كبيرة بين الدول الواقعة على ضفاف نهر النيل وبالأخص مصر واثيوبيا والسودان لأن هذا السد تم بناءه مع رفض مصر لهذا القرار لأنه بذلك سيؤدي إلى تحديد نصيب مصر من مياه النيل على الرغم من أن مصر تتمتع بإمتلاك 85% من المياه المحتجزة ولكن أتى هذا السد حتى يقوم بالسيطرة على مياه النيل ويقوم بالتأثير على حصة كل من مصر والسودان.
وبالنسبة للسودان فإنها لم تجد مخرجاً لتلك المشكلة لأنها بعد أن تم بناء هذا السد قامت بإعلان أنها تريد أن تبني سد أخر لتحجز قدراً من مياه النيل، ولحسن الحظ جائت كل الظروف لصالح مصر في النهاية حيث أنه في الفترة الأخيرة أصبح سد النهضة الأثيوبي على وشك الإنهيار نتيجة السيول الشديدة التي تتعرض لها أثيوبيا الآن.
من جهة أخرى أكد خبير المياه التابع للأمم المتحدة أحمد فوزي أن حالة الجو السيئة الواقعة في أثيوبيا الآن سوف تؤدي إلى هدم سد النهضة وستدمر الكثير من منشئات الدولة.
كما قال الدكتور أحمد الشناوي أن سد النهضة سينهار وأن هذا الإحتمال كبير جداً لأن السد قد تم بناءه على أرض ذات فوالق صخرية وإذا تم ملئ هذه الفوالق بالماء من السيول سوف يدمر السد على الفور، كما قال الخبراء أنه إذا حدث ذلك فسوف يؤدي إلى دمار هذه المنطقة كلها.

اقرأ ايضاً

loading...

الأكثر قراءة

انضم إلى هذه المجلة

أرشيف المدونة الإلكترونية

المتواجدون الآن

يتم التشغيل بواسطة Blogger.