هذا الفيل قبل وفاته أبكى المدينة بأكملها والسبب غريب جداً شاهد ما حدث

****
انتشر على مواقع التواصل الإجتماعي مجموعة من الصور لهذا الفيل وهو يموت، ونشر موقع يسمى ميرور هذه الصور لهذا الفيل الذي ينادونه ياني وهو مستلقي على الأرض أثناء موته ويبكي بطريقة غريبة والدموع تنهال وتنزل منه بشدة، وقد جعل هذا الأمر كل من رأى الصور وعرف قصة هذا الفيل يتأثر بشدة.
الفيل ياني يعيش في إحدى حدائق الحيوانات المتواجدة في اندونسيا وتحديد الحديقة المسماه بحديقة الموت، وقد حزن على هذا القيل الكثير من الأشخاص وذلك بسبب بكائه الشديد قبل أن يموت ، ويرجع ذلك أنه كان يشتكي من مرض ظهر عليه قبل أن يموت بأسبوع واحد وحاول الأطباء معه من أجل إنقاذه ولكن محاولتهم كانت دون جدوى.
لقد ظهر على جسد هذا الفيل قرح كبيرة وتم نشر صور له وهو بهذه الحالة على مواقع التواصل مما أدى إلى غضب النشطاء وبدء الهجوم على حديقة الحيوانات هذه التي تفتقر إلى الاهتمام بالحيوانات والأقفاص عندهم ضيقة وغير نظيفة لدرجة تجعلها غير صالحة لتعيش الحيوانات.
حالة الفيل هذه ليست أول حالة ، فقد حدث مثلها الكثير في حدائق اندونسيا، ومن المفروض أن تتم أخذ الإجراءات اللازمة للحفاظ على أرواح هذه الحيوانات ، ولا ننسى أن رسولنا الكريم امرنا بالرحمة والرفق مع الحيوانات.
انتشر على مواقع التواصل الإجتماعي مجموعة من الصور لهذا الفيل وهو يموت، ونشر موقع يسمى ميرور هذه الصور لهذا الفيل الذي ينادونه ياني وهو مستلقي على الأرض أثناء موته ويبكي بطريقة غريبة والدموع تنهال وتنزل منه بشدة، وقد جعل هذا الأمر كل من رأى الصور وعرف قصة هذا الفيل يتأثر بشدة.
الفيل ياني يعيش في إحدى حدائق الحيوانات المتواجدة في اندونسيا وتحديد الحديقة المسماه بحديقة الموت، وقد حزن على هذا القيل الكثير من الأشخاص وذلك بسبب بكائه الشديد قبل أن يموت ، ويرجع ذلك أنه كان يشتكي من مرض ظهر عليه قبل أن يموت بأسبوع واحد وحاول الأطباء معه من أجل إنقاذه ولكن محاولتهم كانت دون جدوى.
لقد ظهر على جسد هذا الفيل قرح كبيرة وتم نشر صور له وهو بهذه الحالة على مواقع التواصل مما أدى إلى غضب النشطاء وبدء الهجوم على حديقة الحيوانات هذه التي تفتقر إلى الاهتمام بالحيوانات والأقفاص عندهم ضيقة وغير نظيفة لدرجة تجعلها غير صالحة لتعيش الحيوانات.
حالة الفيل هذه ليست أول حالة ، فقد حدث مثلها الكثير في حدائق اندونسيا، ومن المفروض أن تتم أخذ الإجراءات اللازمة للحفاظ على أرواح هذه الحيوانات ، ولا ننسى أن رسولنا الكريم امرنا بالرحمة والرفق مع الحيوانات.

اقرأ ايضاً

loading...

الأكثر قراءة

انضم إلى هذه المجلة

أرشيف المدونة الإلكترونية

المتواجدون الآن

يتم التشغيل بواسطة Blogger.