7 شروط للعلاقة الحميمة في الإسلام أوصانا بها النبي - موضوع مهم للمتزوجين

لقد حثنا نبينا الكريم على الزواج في الكثير من الأحاديث وكذلك كانت توجيهات الصحابة من بعده رضوان الله عليهم، وجعل الله أجراً لكل من الزوج والزوجة على هذه العلاقة إذا التزمنا بأدابها وشروطها ، ولكن ما هي هذه الآداب التي أوصانا بها الرسول عند الجماع بين الزوجين ؟! هذا ما سنعرفه الآن.
1- قبل الجماع يقوم الزوجان بتلاوة دعاء من أجل حلول البركة في علاقتهما وهو "بسم الله، اللهم جنبنا الشيطان وجنب الشيطان ما رزقتنا".
2- الحرص على الاغتسال قبل وبعد الجماع وبالأخص بعد الجماع كما ذكرنا في مواضيع سابقة.
3- حثنا الرسول المصطفى على الاهتمام بالنظافة الشخصية وأن يظهر كلا الطرفين ما يحب ان يراه الطرف الآخر منه.
4- ان يكون تعامل الزوج مع زوجته لطيفا في كل شئ العلاقة وغيرها.
5- التكتم على العلاقة بينهما ، فعلى الرغم من كون الزواج أمر شرعي فلا يحل للرجل أن يكشف لأصدقائه أو غيرهم عن نيته مجامعة زوجته وهذا الأمر يعد أدباً مع الله وأدباً لكلا الطرفين.
6- إن جسم المرأة كله حلال أحله الله لك باستثناء ما نهانا عنه الله عز وجل ورسوله الكريم وهو الإتيان من الدبر فهو حرام شرعاً بالإجماع كما ورد في الكثير من الأحاديث.
7- لا يجوز للرجل مجامعة زوجته أثناء دورتها الشهرية وقد ذكرنا الحكمة من ذلك سابقاً ، ولكن لا يجوز أيضا أن يهجرها تماما في هذه الفترة ، فيعاملها بلطف ويغازلها ويداعبها فقد كان الرسول يداعب زوجاته في هذه الفترة.
نسأل الله تعالى ان يحافظ على بيوتنا سالمة آمنة مليئة بالحب والسلام.
لقد حثنا نبينا الكريم على الزواج في الكثير من الأحاديث وكذلك كانت توجيهات الصحابة من بعده رضوان الله عليهم، وجعل الله أجراً لكل من الزوج والزوجة على هذه العلاقة إذا التزمنا بأدابها وشروطها ، ولكن ما هي هذه الآداب التي أوصانا بها الرسول عند الجماع بين الزوجين ؟! هذا ما سنعرفه الآن.
1- قبل الجماع يقوم الزوجان بتلاوة دعاء من أجل حلول البركة في علاقتهما وهو "بسم الله، اللهم جنبنا الشيطان وجنب الشيطان ما رزقتنا".
2- الحرص على الاغتسال قبل وبعد الجماع وبالأخص بعد الجماع كما ذكرنا في مواضيع سابقة.
3- حثنا الرسول المصطفى على الاهتمام بالنظافة الشخصية وأن يظهر كلا الطرفين ما يحب ان يراه الطرف الآخر منه.
4- ان يكون تعامل الزوج مع زوجته لطيفا في كل شئ العلاقة وغيرها.
5- التكتم على العلاقة بينهما ، فعلى الرغم من كون الزواج أمر شرعي فلا يحل للرجل أن يكشف لأصدقائه أو غيرهم عن نيته مجامعة زوجته وهذا الأمر يعد أدباً مع الله وأدباً لكلا الطرفين.
6- إن جسم المرأة كله حلال أحله الله لك باستثناء ما نهانا عنه الله عز وجل ورسوله الكريم وهو الإتيان من الدبر فهو حرام شرعاً بالإجماع كما ورد في الكثير من الأحاديث.
7- لا يجوز للرجل مجامعة زوجته أثناء دورتها الشهرية وقد ذكرنا الحكمة من ذلك سابقاً ، ولكن لا يجوز أيضا أن يهجرها تماما في هذه الفترة ، فيعاملها بلطف ويغازلها ويداعبها فقد كان الرسول يداعب زوجاته في هذه الفترة.
نسأل الله تعالى ان يحافظ على بيوتنا سالمة آمنة مليئة بالحب والسلام.

اقرأ ايضاً

loading...

الأكثر قراءة

انضم إلى هذه المجلة

المتواجدون الآن

أرشيف المدونة الإلكترونية

يتم التشغيل بواسطة Blogger.