السر وراء أمر النبي صلى الله عليه وسلم بقتل البرص ولماذا يتحرك ذيله بعد قتله ! سبحان الله العظيم

جميع البشر يعلمون ان البرص من فصيله الزواحف وهو من الكائنات التي لا يحبها احد وعندما نشاهدها نقوم بقتلها فورا ، لماذا أمرنا رسول الله صلي الله عليه وسلم بأن نقتل البرص او الوزغ.. لقد تم القول عن السيده عائشه رضي الله عنها وارضاها أن رسول الله الكريم صلي الله عليه وسلم قال " إن الوزغ فوثيق ثواب " وهذا معناه أن من يقوم بقتل الوزغ او البرص ياخذ أجر وقدره مائة حسنه اذا قتلته من المره الاولي ،  وان قمت بقتله من ضربتان فسوف تأخذ الضعف من الحسنات ويستمر الأمر هكذا.
 ولكن يحرك البرص ذيله بعد أن نقتله ؟ يكون ذلك بسبب فعل الخلايا العصبيه التي توجد ومخزنه في زيله وتكون تلك الخلايا العصبيه تعطي الاشارات الكهربيه التي توجد في ذلك الذيل ، ونري انه يمكن للبرص ان يفعل أشياء عجيبه مثل اعاده انتاج لأعضائه مره اخري ويقوم بتكوين ذيل جديد ، وجميعا نري بعد قتلنا للبرص أن ذيله يستمر بالتحرك وهذا بسبب ان البرص يخزن العديد من الترددات العصبيه في ذلك  الذيل وفي هذا الوقت يكون البرص استنفذ وأخذ كل طاقته التي يخزنها بداخل الذيل ومن المحتمل للبرص بأن يستخدم تلك الخاصيه في وقت تعرضه للخطر فهو يعتمد علي التمويه لكي يستطيع الهرب من مكانه الي مكان اخر ، ومن المحتمل ان نجد ذيله منفصل عن باقي الجسد لكي لا يعرض نفسه لأي اخطار ومخاوف فهو قادر علي ان ينفصل عن ذيله وذلك لانه يعمل علي تجديد خلايا الذيل.
وعندما كان النبي إبراهيم عليه أفضل السلام ملقي في النار ، كانت تتسارع لإطفاء النار معادا شئ واحد فقط وهو البرص (الوزغ) فكان يقوم بالنفخ علي النار لذلك أمرنا الرسول صلي الله عليه وسلم بقتل البرص ونأخذ ثواب وأجر علي ذلك الأمر. 
جميع البشر يعلمون ان البرص من فصيله الزواحف وهو من الكائنات التي لا يحبها احد وعندما نشاهدها نقوم بقتلها فورا ، لماذا أمرنا رسول الله صلي الله عليه وسلم بأن نقتل البرص او الوزغ.. لقد تم القول عن السيده عائشه رضي الله عنها وارضاها أن رسول الله الكريم صلي الله عليه وسلم قال " إن الوزغ فوثيق ثواب " وهذا معناه أن من يقوم بقتل الوزغ او البرص ياخذ أجر وقدره مائة حسنه اذا قتلته من المره الاولي ،  وان قمت بقتله من ضربتان فسوف تأخذ الضعف من الحسنات ويستمر الأمر هكذا.
 ولكن يحرك البرص ذيله بعد أن نقتله ؟ يكون ذلك بسبب فعل الخلايا العصبيه التي توجد ومخزنه في زيله وتكون تلك الخلايا العصبيه تعطي الاشارات الكهربيه التي توجد في ذلك الذيل ، ونري انه يمكن للبرص ان يفعل أشياء عجيبه مثل اعاده انتاج لأعضائه مره اخري ويقوم بتكوين ذيل جديد ، وجميعا نري بعد قتلنا للبرص أن ذيله يستمر بالتحرك وهذا بسبب ان البرص يخزن العديد من الترددات العصبيه في ذلك  الذيل وفي هذا الوقت يكون البرص استنفذ وأخذ كل طاقته التي يخزنها بداخل الذيل ومن المحتمل للبرص بأن يستخدم تلك الخاصيه في وقت تعرضه للخطر فهو يعتمد علي التمويه لكي يستطيع الهرب من مكانه الي مكان اخر ، ومن المحتمل ان نجد ذيله منفصل عن باقي الجسد لكي لا يعرض نفسه لأي اخطار ومخاوف فهو قادر علي ان ينفصل عن ذيله وذلك لانه يعمل علي تجديد خلايا الذيل.
وعندما كان النبي إبراهيم عليه أفضل السلام ملقي في النار ، كانت تتسارع لإطفاء النار معادا شئ واحد فقط وهو البرص (الوزغ) فكان يقوم بالنفخ علي النار لذلك أمرنا الرسول صلي الله عليه وسلم بقتل البرص ونأخذ ثواب وأجر علي ذلك الأمر. 

اقرأ ايضاً

loading...

الأكثر قراءة

انضم إلى هذه المجلة

أرشيف المدونة الإلكترونية

المتواجدون الآن

يتم التشغيل بواسطة Blogger.