لماذا لا يتزوج أحد في شهر رمضان وهل هذا حلام أم حرام ؟! معلومات هامة جداً

****


الكثير مننا لا يعلم لماذا لا نجد افراحا في رمضان و الكثير قد سمع بعض الاجوبة الاجتهادية ولا نعلم حقيقتها الان في هذا المقال سوضح لكم بالتفصيل ,, هل في رمضان لا يستحب الزواج شرعا ؟؟ و اموراً كثيرة تحير المقبلين علي الزواج و قد يوافق عرسهم شهر رمضان ., و سنوضح حقيقة هذا الحكم .

قام الشيخ محمد صالح المنجد و هو مشرف علي قسم الفتاوي بموقع اسلام ويب , انه الشريعة الاسلامية لم تحرم وقتا ابدا من العام لايسمح فيه الزواج و خاصة رمضان او غيره و اكمل قائلا ان الزواج للمسلمين جائزا في اي وقت من اوقات العام ,, و لكن كل ما في الامر ان الصائم يمتنع بالطبع في رمضان عن الطعام و الشراب والجماغ في وقت الصيام لذلك اردف قائلا ان كان الزوجين يملكون زمام نفسيهما و يستطيعان ان لا يفعلان ما يفسد صيامهما فلا حرج ادبا في اتمام العرس في رمضان , و من البديهي و العام ان المقبل علي الزواج في اول زواجه غالبا ما لا يستطيع الصبر علي زوجته الجديدة في اي وقت من ايام الزواج الاولي و هو ما يخشي عليه ان يقع في الحرام او يفسد صيامه ,, و وقتها عليه بقضاء الكفارة المعروفة و هي عتق رقبة او صيام شهرين متتابعين و هو امرا شاقا للغاية او اطعام ستين مسكيا و هو ما يزيد بزيادة ايام الافطار بسبب الجماع .

و اكمل ناصحا الشباب المقبل علي الزواج بتاجيل امر الزواج حتي يتفرغ في هذا الشهر الفضيل للعبادة و النقرب من الله و ان يدعوه ان يتم زواجه علي خير و ان يرزقة الزوجة الصالحة .

ولا تنسوا ذكر الله 


الكثير مننا لا يعلم لماذا لا نجد افراحا في رمضان و الكثير قد سمع بعض الاجوبة الاجتهادية ولا نعلم حقيقتها الان في هذا المقال سوضح لكم بالتفصيل ,, هل في رمضان لا يستحب الزواج شرعا ؟؟ و اموراً كثيرة تحير المقبلين علي الزواج و قد يوافق عرسهم شهر رمضان ., و سنوضح حقيقة هذا الحكم .

قام الشيخ محمد صالح المنجد و هو مشرف علي قسم الفتاوي بموقع اسلام ويب , انه الشريعة الاسلامية لم تحرم وقتا ابدا من العام لايسمح فيه الزواج و خاصة رمضان او غيره و اكمل قائلا ان الزواج للمسلمين جائزا في اي وقت من اوقات العام ,, و لكن كل ما في الامر ان الصائم يمتنع بالطبع في رمضان عن الطعام و الشراب والجماغ في وقت الصيام لذلك اردف قائلا ان كان الزوجين يملكون زمام نفسيهما و يستطيعان ان لا يفعلان ما يفسد صيامهما فلا حرج ادبا في اتمام العرس في رمضان , و من البديهي و العام ان المقبل علي الزواج في اول زواجه غالبا ما لا يستطيع الصبر علي زوجته الجديدة في اي وقت من ايام الزواج الاولي و هو ما يخشي عليه ان يقع في الحرام او يفسد صيامه ,, و وقتها عليه بقضاء الكفارة المعروفة و هي عتق رقبة او صيام شهرين متتابعين و هو امرا شاقا للغاية او اطعام ستين مسكيا و هو ما يزيد بزيادة ايام الافطار بسبب الجماع .

و اكمل ناصحا الشباب المقبل علي الزواج بتاجيل امر الزواج حتي يتفرغ في هذا الشهر الفضيل للعبادة و النقرب من الله و ان يدعوه ان يتم زواجه علي خير و ان يرزقة الزوجة الصالحة .

ولا تنسوا ذكر الله 

اقرأ ايضاً

loading...

الأكثر قراءة

انضم إلى هذه المجلة

أرشيف المدونة الإلكترونية

المتواجدون الآن

يتم التشغيل بواسطة Blogger.